غالبا ما يبدأ تسوس الأسنان و أمراض اللثة بالظهور في منطقة ما بين الأسنان. صحيح أن تفريش الأسنان مهم جدا، لكن تعجز شعيرات فرشة الأسنان عن الوصول إلى البكتيريا و البلاك المتراكمين بين الأسنان. لهذا السبب ينصح أطباء الأسنان باستخدام خيط الأسنان مرة واحدة في اليوم قبل النوم.

ابدأ عملية تنظيف أسنانك بالخيط باستخدام خيط بطول 25-30 سم، ومن ثم اطو الخيط حول إصبعي يديك الأوسطين مع ترك ما يقارب 5 سم من الخيط للتنظف بها.
امسك الخيط بحيث يكون مشدودا بين إصبعيك الإبهام والسبابة ثم حرك الخيط بلطف ذهابا وإيابا بين الأسنان.
قم بعد ذلك بثني الخيط حول قاعدة كل سن، تأكد من وصول الخيط إلى حدود اللثة. وكن حريصا على أن لا تطبق فكيك أثناء عملية تنظيفك بالخيط لأن ذلك قد يؤدي إلى قطع أو خدش أنسجة اللثة الرقيقة.
عندما تنتقل لتنظيف منطقة أخرى بين أسنانك، عليك التأكد من تبديل الجزء المستعمل سابقا من الخيط بآخر نظيف.
عند الانتهاء من عملية التنظيف، عليك استخدام الحركات ذاتها ذهابا وإيابا لإخراج الخيط من بين الأسنان.

ما نوع خيط الأسنان الذي يجب علي استخدامه؟

هناك نوعان من خيوط تنظيف الأسنان للاختيار من بينهما:

خيوط النايلون (متعددة الخيوط): تتوفر هذه الخيوط مشمعة وغير مشمعة وبنكهات مختلفة. وبما أنها مركبة من عدة خيوط من النايلون، فإنها أحيانا تتمزق أو تنقطع بسرعة خصوصا بين مناطق الأسنان الضيقة.
خيوط الـ PTFE (أحادية الخيوط): هي أغلى ثمنا من خيوط النايلون، ويسهل استخدامها وتحريكها بين الأسنان حتى بين مناطق الأسنان الضيقة، فهي عملية جدا ومقاومة للتمزق.

وبشكل عام فإن استخدامك أيا من النوعين بالطريقة الصحيحة في تنظيف أسنانك سيساعدك على إزالة طبقة البلاك وبقايا الطعام من بين الأسنان.

وتذكر أن:
– تستخدم 30 سنتيمتر من خيط الأسنان تاركا 5 سم لاستخدامها في التنظيف.
– تتبع منحنيات أسنانك ونظفها بلطف.
– تنظف المناطق الموجودة على حدود اللثة وتجنب غلق فمك أثناء ذلك